مارتن لاسارتي ينضم لقائمة 26 مدرباً أجنبياً في الأهلى

مارتن لاسارتي ينضم لقائمة 26 مدرباً أجنبياً في الأهلى

قائمة طويلة من المدربين الأجانب تعاقبوا على تدريب القلعة الحمراء على مدار تاريخها، ضمت العديد من الأسماء بعضها استفاد من إسم الأهلي، في الوقت الذي ص

موعد و مكان مباراة السوبر المصري بين الأهلي و البورسعيدي
ثنائية صلاح في بيسكارا تقربه من معادلة رقمه القياسي
أجيرى يرفض إقامة معسكر مارس بالقاهرة ويتمسك ببرج العرب

قائمة طويلة من المدربين الأجانب تعاقبوا على تدريب القلعة الحمراء على مدار تاريخها، ضمت العديد من الأسماء بعضها استفاد من إسم الأهلي، في الوقت الذي صنع فيه البعض الآخر أمجاداً من الصعب تكرارها .

الأهلي تعاقد مؤخراً مع الأوروجوياني مارتن لاسارتي، والذي تولى إدارة الفريق الأحمر بشكل رسمي خلال مباراة الأهلي وبيراميدز التي تقام في 4 يناير المقبل، لينضم لقائمة ضمت 25 إسماً لأجانب تولوا الإدارة الفنية في القلعة الحمراء يرصدهم اليوم السابع في السطور التالية:

كورتيس بوث و بوف

كان الانجليزي بوف اول مدرب اجنبي تعاقد معه الأهلي، وخلفه مواطنه الانجليزي أيضاً كورتيس بوث الذي تولى تدريب النادي الأهلي ولم يستطع تحقيق بطولات مع النادي الأهلي وقتها لتتم إقالته..

فريتز

حقق النمساوي “فريتز” مع الأهلي ثلاث بطولات اثنان دوري عام وبطولة كأس مصر.

“تيتكوش”أول تجربة مجرية

اتجه النادي الأهلي على المدرسة المجرية ليتعاقد مع “تيتكوش”، الذي تولى الإدارة الفنية للقلعة الحمراء ليحقق مع الأهلي بطولتين وهم الدوري العام وكأس مصر ولم يستمر مع الفريق.

جون ماكبريد

تعاقد الأهلي مع الإنجليزي “جون ماكبريد” الذي حقق بطولة واحدة مع القلعة الحمراء وهي بطولة الدوري العام.

بروشتش و هورفاتيك فشل المدرسة اليوغسلافية

فشل بروشتش فشلا ذريعًا ولم يحقق شيئا مع القلعة الحمراء لتتم إقالته ويتم التعاقد مع يوغسلافي آخر وهو “هورفاتيك” الذي لم يحقق جديدا عن نظيره “بروشتش” يرحل غير مأسوف عليه.

تاديتش

عاد الأهلي مرة اخرى للمدرسة المجرية وتعاقد مع “تاديتش” الذي خيب آمال جماهير الأهلي وفشل ولم يحقق أية بطولات مع القلعة الحمراء أيضا في فترة تعد سيئة في تاريخ النادي.

هيديكوتي وجيل الخطيب

عاصر المجري “هيديكوتي” أحد أفضل أجيال النادي الأهلي، وعلى رأس هذا الجيل محمود الخطيب رئيس القلعة الحمراء، و استطاع أن يحقق مع الأهلي 6 بطولات بواقع خمس بطولات دوري عام وبطولة واحدة لكأس مصر ليرحل بعدها بعد أن كون للنادي الأهلي فريقا ذهبيا استمر يحصد البطولات عشرات الأعوام ليكون “هيديكوتي” واحدا من أفضل المدربين في تاريخ كرة القدم المصرية.

هيديكوتي
كالوتشاي وامتداد المدرسة المجرية

استمر الأهلي في تجربته مع المجر و تعاقد مسئولو الفريق الأحمر مع المجري “كالوتشاي”، وحقق الرجل بطولتين مع القلعة الحمراء بطولة دوري عام وبطولة كأس مصر ليرحل لظروف خاصة به عن الفريق.

دون ريفي وسرعة الرحيل

الإنجليزي دون ريفي وصفه جميع اللاعبين في عصره بالمدرب الممتاز، إلا أنه رحل بعد أسابيع قليلة عن مصر نظرًا لمرض زوجته ولم يسعفه الوقت لتحقيق بطولات مع المارد الأحمر.

جيف باتلر

فشل الإنجليزي جيف باتلر في تحقيق بطولات مع القلعة الحمراء ليرحل عن الفريق سريعاً .

ديتريش فايتسا من الأهلي للمنتخب

اعتمد الأهلي على المدرب الألماني المخضرم ديتريتش فايتسا، الذي قاد الأهلي وصنع جيلاً من اللاعبين الصاعدين لتدعيم صفوف الفريق، وقام بتطوير طريقة اللعب، ورحل بعدها للعمل مدرباً لمنتخب مصر، وحقق فايتسا مع الأهلي ثلاث بطولات بطولة دوري عام وكأس مصر والبطولة الأفروآسيوية.

مايكل إيفرت التجربة الأسوأ

تعتبر تجربة مايكل إيفرت هي الأسوء في تاريخ القلعة الحمراء، حيث فشل الإنجليزي فشلا ذريعا مع القلعة الحمراء ووصل بالنادي الأهلي إلى المركز الثالث عشر، وكان وقتها الأهلي مهددا بالهبوط ليتم إقالته دون تحقيق أي نتائج تذكر وقتها.

الان هاريس

تولى المدرب الإنجليزي ألان هاريس مسؤولية تدريب النادي الأهلي في فترة صعبة غاب فيها درع الدوري عن القلعة الحمراء 4 سنوات متتالية حيث كان آخر فوز للأهلي ببطولته المفضلة موسم 1988-1989.

استطاع آلان هاريس أن يصنع فريقاً قوياً ينافس علي كافة الألقاب والبطولات ، وفاز مع الأهلي بـ4 بطولات حيث احرز بطولتين دوري مصري موسمي 1993 – 1994 ، و1995 – 1996 وبطولة أفريقيا أبطال الكؤوس عام 1993 بالإضافة لبطولة كأس العرب.

راينر هولمان الهارب

طرق النادي الأهلي أبواب المدرسة الألمانية ليتعاقد مع “راينر هولمان” الذي استطاع أن يحقق مع القلعة الحمراء أربع بطولات: 2 دوري، 1 كأس مصر، 1 دوري العرب .

هولمان هو المدرب الأجنبي الوحيد الذي هرب من النادي الأهلي وذلك بعد تحذيرات السفارة الألمانية له من العودة لمصر خوفًا من أحداث الإرهاب التي كانت تقع في مصر وقتها .

راينر تسوبيل 5 بطولات

الأهلي تعاقد مع الألماني راينر تسوبيل، ليواصل الفريق الأحمر الاعتماد على المدرسة الألمانية .

ومع الأهلي حقق تسوبيل 5 بطولات: ثلاث بطولات دوري عام وبطولتين كأس العرب “النخبة العربية”.

الألماني ديكسي

قدم للأهلي في شتاء 2001 ، وقاد الفريق لمدة أقل من ستة أشهر فقط، ولم ينجح في إنقاذ الفريق من نتائجه المتراجعه في الدوري المحلي ، والتي خسر بسببها في ذلك الوقت الدوري لأول مره منذ سبع سنوات .

فيما نجح حينها في تحقيق بطولة كأس محلية مع الفريق، كانت هي الكاس المحلية رقم 31 في تاريخ الاهلي، وكانت أول كاس محلية تدخل الأهلي بعد غياب 5 سنوات منذ 1996 حينما حقق الأهلي الكأس علي حساب المنصورة بعد الفوز في النهائي 3-1 .

مانويل جوزيه والجيل الذهبي

مانويل جوزيه أو الساحر البرتغال يكما تلقبه جماهير القلعة الحمراء، والذي تولى الإدارة الفنية للفريق الأحمر لأكثر من فترة، في كل منها حقق إنجازات من الصعب تكرارها، فمن بعيد عاد جوزية في ولايته الأولى بالأهلي لساحات التتويج الأفريقية ليحقق ثالث بطولة أفريقية في تاريخ الأحمر بعد فوزه بدوري أبطال أفريقيا في 2001، بل حققت القلعة الحمراء تحت قيادة الساحر البرتغالي أول بطولة كأس سوبر أفريقي، ليس هذا وحسب بل قاد جوزية النادي الهلي للفوز على الزمالك بنتيجة 6/1 في قمة للتاريخ، ويرحل البرتغالي بعد خلاف مع المسئولين .

بونفرير ومباراة إنبي الشهيرة

تعاقد النادي الأهلي مع الهولندي بونفرير الذي كان يتولى وقتها القيادة الفني للمنتخب الأوليمبي النيجيري وحقق معه ذهبية دورة الألعاب الأوليمبية محققا نتائج مذهلة بالفوز على البرازيل والأرجنتين، خلفاً للبرتغالي مانويل جوزيه .

وبعد نتائج جيدة للأهلي تحت قيادة الهولندي يفشل بونفرير في تحقيق أية بطولات ويخسر بطولة الدوري العام والتي تعد هي الأكثر حزنا لجماهير النادي الأهلي بعد أن كان الفريق يحتاج للفوز في آخر مباراة له على إنبي أو التعادل إلا أنه تلقى هزيمة خسر بها الفريق بطولة الدوري العام لتتم إقالته.

أوليفيرا والعودة للمدرسة البرتغالية

عاد النادي الأهلي إلى المدرسة البرتغالية بالتعاقد مع “توني أوليفيرا” الذي حقق مع الفريق بطولة السوبر المصري وفشل بعده ليشهد الفريق معه خسارة العديد من المباريات المتتالية وتتم إقالته مبكرًا.

الولاية الثانية لجوزيه

أعاد مجلس إدارة النادي الأهلي البرتغالي “مانويل جوزيه” مرة أخرى ليحقق أفضل النتائج في تاريخ القلعة الحمراء بالفوز بـ 19 بطولة: 5 دوري، 2 كأس مصر، 4 سوبر مصرى، 4 دوري أفريقيا، 4 سوبر أفريقى.

في إنجازات غير مسبوقة بالقلعة الحمراء بات من الصعب تكرارها، ومازالت الجماهير الحمراء تتغنى بها حتى الآن .

جاريدو وكأس الكونفدرالية

الإسباني خوان كارلوس جاريدو، ارتبط إسمه بكأس الكونفدرالية الأفريقية، والتي حصدها مدرب الفريق الأحمر ليكون اللأهلي أول نادي مصري يحصد هذه البطولة ومازال النادي الوحيد الذي حققها حتى الآن بين أندية المحروسة،

جاريدو حصد مع الأهلي بطولة السوبر المصري على حساب الزمالك و الكونفدرالية إلا أن نتائجه السيئة مع الفريق أدت إلى إقالته .

بيسيرو وفترة غير جيدة للأهلي

عاد النادي الأهلي لطرق ابواب المدرسة البرتغالية باحثين عن جوزية جديد، إلا أن جوزيه هذه المرة لم يحقق النتائج المأمولة، حيث تعاقد النادى الأحمر مع البرتغالي جوزيه بيسيرو الذي رحل عن صفوف الفريق نظرا لتعاقده مع فريق بورتو البرتغالي، وعانى الأهلي معه من تراجع النتائج وسوء الأداء .

مارتن يول والمخدة

تعاقد الأهلي مع الهولندي مارتن يول الذي حصل على بطولة الدوري العام، وكانت البداية في 24 فبراير لعام 2016 عندما اعلن الأهلى بشكل رسمى التعاقد معه ، و لعب الأهلى 14 مباراة فى الدورى تحت قيادة المدرب الهولندى ،وحقق الفريق الاحمر الفوز فى 10 مباريات وتعادل اثنين وخسر مثلهما.

واشتهر مارتن يول بـ ” المخدة” فعندما سأله أحد الصحفيين عن حسم الأهلي لبطولة الدوري، قال مارتن يول، إنه سيواجه الزمالك والإسماعيلي نائمًا علي المخدة، في حال حسم لقب الدوري الممتاز قبل لقاء الأبيض، وهو التصريح الذي أوضح مدى غرور الهولندي الذي انتقل للاعبين .

باتريس كارتيرون اخفاق عربي وأفريقي

تعاقد الأهلي مع الفرنسي باتريس كارتيرون بداية الموسم الجاري، خلفاً لحسام البدري مدرب الفريق الأسبق بعد تراجع النتائج، إلا أن الفرنسي لم يكن موفقاً مع الفريق الأحمر، فبعد الإخفاق الأفريقي بدوري الأبطال، و وداع البطولة العربية أمام النصر، إضطر مجلس إدارة الأهلي لإقالة كارتيرون، ليتولى محمد يوسف المهمة بشكل مؤقت، قبل أن يتعاقد المارد الأحمرمؤخرا مع مارتن لاسارتي .

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0