بيتروجيت يقصي المقاولون العرب من كأس مصر

خطف فريق بتروجت تأشيرة التأهل إلى دور الستة عشر من كأس مصر، بعد الفوز على المقاولون العرب، بثلاثة أهداف مقابل هدف، خلال مباراة دور الـ 32 التى جمعت ال

تأجيل مباراة الأهلي و المقاولون الى اجل غير مسمى
سماعات الحكام غي مباراة الانتاج الحربي لا تعمل
وزير الرياضة يعلن مكان اقامة نهائي دوري ابطال افريقيا

خطف فريق بتروجت تأشيرة التأهل إلى دور الستة عشر من كأس مصر، بعد الفوز على المقاولون العرب، بثلاثة أهداف مقابل هدف، خلال مباراة دور الـ 32 التى جمعت الفريقين على استاد السلام، في واحدة من أقوى مفاجآت الكأس، وسجل أهداف بتروجت كل من محمود السيد شيكا و محمود فيلكس و رشاد المتولي في الدقائق 14 و49 و65 من عمر المباراة، بينما سجل محمد حمدي زكي هدف المقاولون الوحيد في الدقيقة 90.

كان الشوط الأول قد انتهى بتقدم الفريق البترولي بهدف نظيف سجله محمود شيكا في الدقيقة 14 من عمر اللقاء، بعد خطأ دافعي من لاعبي المقاولون.

دفع عماد النحاس مدرب المقاولون، بمحمد حمدي زكي على حساب إبراهيم صلاح، قبل بداية الشوط الثاني مباشرة في محاولة لإنعاش الجانب الهجومي لذئاب الجبل.

حاصر فريق المقاولون، نظيره بتورجت في منتصف ملعبه خلال أول دقيقتين من عمر الشوط الثاني، و لكن دون فاعلية على المرمى.

في الدقيقة 49 من عمر المباراة أضاف محمود فيلكس الهدف الثاني للفريق البترولي بعد خطأ من محمود أبو السعود الذى لم يتمكن من التعامل مع تسديدة ضعيفة سقطت من يده لتصل إلى مهاجم بتروجت الذى سدد الكرة في المرمى.

و دفع عماد النحاس بثلاث تغييرات دفعة واحدة بنزول باسم علي و وسيم النغموشي، و أحمد حسن مكي على حساب عمر سافيولا و أمير عابد و أحمد مجدي.

في الدقيقة 63 أهدر أحمد حسن مكي مهاجم المقاولون، فرصة ذهبية للتسجيل بعدما استلم الكرة في منطقة جزاء بتروجت إلا أنه سدد الكرة بعيداً عن المرمى.

و نجح رشاد المتولي لاعب بتروجت في إضافة الهدف الثالث للفريق البترولي بعد تسديدة قوية في الدقيقة 65، سكنت شباك محمود أبو السعود بعد هجمة مرتدة و سريعة.

أجرى عماد النحاس خامس تبديلاته بخروج أودو موزيس في الدقيقة 68 و نزول عبد الرحمن جبنة لتنشيط الهجوم.

احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء في الدقيقة 74 لصالح لاعب بتروجت بعدما توغل داخل منطقة جزاء المقاولون، قبل أن يتعرض للعرقلة من باسم علي، قبل أن يهدر محمد عبد الرسول لاعب الفريق البترولي ركلة الجزاء بعدما سدد الكرة في العارضة.

في الدقيقة 90 أحرز محمد حمدي زكي هدف حفظ ماء الوجه لفريق المقاولون العرب، بعدما استلم كرة مميزة في منطقة جزاء بتروجت ليسددها في منتصف المرمى مقلصاً الفارق مع الفريق البترولي.

و احتسب حكم اللقاء 6 دقائق وقت بدل من ضائع، قبل أن يطلق صافرة النهاية في الدقيقة 96 معلناً تأهل فريق بتروجت إلى دور الـ 16 وخروج المقاولون العرب من كأس مصر في واحدة من مفاجآت الكأس.

كانت أحداث الشوط الأول قد جاءت كالتالي:

جاءت بداية الشوط سريعة وحماسية من جانب فريق بتروجت لينجح لاعبوه في الحصول على ركلة ركنية في أول دقيقة، قبل أن يحصلوا على الركنية الثانية في الدقيقة الثانية قبل أن يبعد دفاع المقاولون الكرة.

في الدقيقة 14 أحرز محمد السيد شيكا هدف التقدم لفريق المقاولون، بعدما استغل خطأ دفاعي من محمد سمير لاعب المقاولون، ليقوم بقطع الكرة والانفراد بمرمى أبو السعود، ليحرز الهدف الأول على يسار أبو السعود.

وأهدر أودو موزيس مهاجم المقاولون فرصة ذهبية للتسجيل في الدقيقة 21 بعما استلم كرة عرضية مميزة سددها برأسه بجوار القائم الأيسر لفريق بتروجت.

واصل المقاولون العرب محاولاته لتعديل النتيجة، إلا أنها جاءت دون خطورة حقيقية على مرمى بتروجت، في الوقت الذى اعتمد فيه الفريق البترولي على الهجمات المرتدة في ظل تقدم ذئاب الجبل بكامل الخطوط في محاولة لإدارك هدف التعادل.

واحتسب حكم اللقاء دقيقتين وقت بدل من ضائع قبل أن يطلق صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم بتروجت على المقاولون.

وبدأ المقاولون اللقاء بتشكيل مكون من:

محمود أبو السعود في حراسة المرمى، وفي خط الظهر، أمير عابد، محمد سمير، فاروقا نور الدين، حسن الشامي، بينما في خط الوسط، إبراهيم صلاح، أحمد مجدي، محمد مجلي، سافيولا، لويس إدوارد، وفي الهجوم، أودو موزيس.

فيما بدأ بتروجت اللقاء بتشكيل مكون من: محمد أبو النجا، أحمد السباعي، أحمد عبد الموجود، أحمد عبد الرسول، سامح إبراهيم، محمود عماد، رشاد متولي، اسلام عادل، عبد الرحمن جمال، محمد السيد، محمود فيلكس.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0