الأهلي ينهي الدوري بفوز معتاد على الوصيف

الأهلي ينهي الدوري بفوز معتاد على الوصيف

الأهلي ينهي الدوري بفوز معتاد على الوصيف و لكن لاسارتي لديه مشكلة في اي مباراة امام فريق يهاجم النادي الأهلي و لا نعرف سر الاداء الباهت لفريقنا الع

تطورات معركة السكاكين في معسكر الزمالك جنوب افريقيا
شريف عبد المنعم : لم اسيء للزمالك و لا تحقيق معي في قناة الأهلي
عضو إتحاد الكرة لمرتضى منصور:”حبيبك اللي جاب الحكم”

الأهلي ينهي الدوري بفوز معتاد على الوصيف

و لكن لاسارتي لديه مشكلة في اي مباراة امام فريق يهاجم النادي الأهلي و لا نعرف سر الاداء الباهت لفريقنا العظيم

هل هو الفوز المبكر بالدوري ام الاجهاد بعد امتداد الموسم لفترة طويلة ؟

و ما هذه السفالة المعتادة من لاعبي المختلط ؟

الهدف تكرار لهدف ايمن شوقي و طاهر ابوزيد هدف الفوز بكأس مصر

سدد ابوزيد و تابع ايمن شوقي

عموما

احتفل الأهلي بتحقيق لقب الدوري الممتاز عن طريق الفوز على الزمالك بنتيجة 1-0، في المباراة التي أقيمت اليوم الأحد على استاد الجيش ببرج العرب في ختام الجولة الـ34 والأخيرة من الدوري الممتاز.

ورفع الأهلي رصيده إلى 80 نقطة في صدارة الدوري الممتاز، وفي المقابل بقى الزمالك الوصيف بـ72 نقطة.

بدأ الأهلي المباراة بامتلاك الكرة في منتصف ملعب الزمالك، وظهر الارتباك على عناصر الأبيض، وفي الدقيقة 3 من عمر المباراة حصل الأهلي على ركلة ثابتة في الجانب الأيسر من الملعب لكن التنفيذ لم يكن جيدًا.

وحاول فرجاني ساسي وضع محمد إبراهيم في مواجهة المرمى بكرة بينية رائعة في الدقيقة 7، غير أن قائد الزمالك لم يسيطر على اللعبة بعدما استغل محمد الشناوي تقدمه قليلًا وخرج ليبعد الكرة من أمام منطقة الجزاء، ثم رد وليد سليمان بلعبة مشابهة تجاه حسين السيد خلف المدافع الأيسر عبدالله جمعة لكن عماد السيد تكفل بإنهاء خطورتها وأمسك بالكرة.

حصل وليد سليمان على كرة أمام منطقة الجزاء وتجاوز دفاع الزمالك ثم سدد كرة يمينية على غير العادة لكنها أتت بجوار القائم الأيمن، وتخرج إلى ضربة مرمى.

بعد تبادل للتمرير من جانب حسين الشحات ووليد أزارو في الدقيقة 22 من عمر المباراة استطاع الأول أن يمر من دفاع الزمالك ثم صوب كرة على المرمى لكنها خرجت إلى ضربة ركنية.

بعد فترة من السيطرة في صالح الأهلي استطاع زيزو أن يكسر سير المباراة برأسية رائعة أتت بجوار القائم الأيمن بعد عرضية مميزة في الدقيقة 29 من حمدي النقاز المدافع الأيمن للزمالك.

وطلب محمد الشناوي تدخل الجهاز الطبي للزمالك في الدقيقة 29 بسبب آلام في الكاحل، ولم يتوقف اللعب كثيرًا حيث قام الحكم باستئناف المباراة بعد دقيقة واحدة.

سقط محمود علاء على أرض الملعب للمرة الثانية، بعدما كان قد دخل في كرة هوائية مشتركة مع رامي ربيعة بمنطقة جزاء الأهلي، ليأمر حكم المباراة بإيقاف اللعب، ثم دخلت عربة نقل اللاعبين من أجل اخراج اللاعب وفي المقابل بدأ محمود حمدي “الونش” الاستعداد للمشاركة بدلًا منه، ثم شارك بالفعل في الدقيقة 39.

 

وأوقف أيمن أشرف هجمة مرتدة خطيرة من جانب الزمالك عن طريق زيزو في الدقيقة 45+3 بعدما ارتكب خطأ ضده في وسط الملعب، وحصل على بطاقة صفراء، وقام حكم المباراة بإنهاء الشوط الأول من اللقاء بعد تنفيذ الركلة الثابتة.

واستأنف الفريقان المباراة في شوطها الثاني، بتواجد الزمالك على الجانب الأيمن للمقصورة الرئيسية في برج العرب، وفي المقابل كان الأهلي في الجانب الأيسر.

أهدر عمر السعيد أسهل فرص المباراة بعدم مرور 48 دقيقة من أجل التسجيل، بعد عرضية متوسطة الارتفاع من حمدي النقاز، أبعدها الشناوي لكن ذهبت لمهاجم الزمالك على بعد أمتار قليلة من المرمى لكنه أطاح بها أعلى من العارضة.

حصل وليد سليمان على خطأ لصالحه في الدقيقة 57 بعد تدخل من جانب طارق حامد بالقرب من منطقة الجزاء.

 

أحرز علي معلول هدف الأهلي في الدقيقة 59 من عمر المباراة بعد متابعة على تسديدة وليد سليمان التي سقطت من يد عماد السيد أمام اللاعب التونسي الذي لم يقصر في المتابعة وسددها في الزاوية البعيدة ليكسر حالة التعادل.

 

ولعب فرجاني ساسي تمريرة حريرية من الجانب الأيسر إلى عمق منطقة الجزاء تجاه محمد إبراهيم في الدقيقة 60 الذي كسر مصيدة التسلل وسدد كرة أثناء خروج محمد الشناوي لكن دفاع الأهلي أبعدها.

وارتكن الأهلي إلى الدفاع بعد التقدم في سبيل الاعتماد على الهجمات المرتدة مع استغلال تقدم عناصر الزمالك من أجل إدراك التعادل، لكن فرصتين خلال الدقيقتين 67 و68 أهدرهم حسين الشحات بعد التعثر في الأولى، ثم الفشل في مراوغة محمد عبدالغني في الثانية.

أجرى الأهلي التبديل الأول في المباراة بمشاركة صالح جمعة بدلًا من وليد سليمان في الدقيقة 69، بعدما كان سليمان قد تعرض للإصابة وخرج لتلقي العلاج ثم عاد إلى أرض الملعب قبل دقيقة واحدة من خروجه.

وتدخل الجهاز الفني للزمالك والأهلي بمزيد من التبديلات، وفي الدقيقة 71 شارك أيمن حفني بدلًا من محمد إبراهيم، فيما شارك جونيور أجايى بدلًا من حسين الشحات.

وحصل الزمالك على ركلة ثابتة خطرة على يمين منطقة الجزاء في الدقيقة 75 بعدما ارتكب جونيور أجايى خطأ لصالح إبراهيم حسن، الذي نفذ اللعبة الثابتة بشكل جيد لكنها انتهت بأمان على مرمى الأهلي.

واستمر اعتماد الأهلي على الهجمات المرتدة ولعب رمضان صبحي في الدقيقة 76 تمريرة سريعة إلى وليد أزارو الذي حاول لعب الكرة بالعرض تجاه أجايى لكنه لعبها ضعيفة وأمسك بها عماد السيد.

وفي لعبة أخرى انطلق رمضان صبحي بالكرة وتجاوز دفاع الزمالك في دقيقة 78 ولعب تمريرة بعرض الملعب تجاه صالح جمعة الذي صوبها تجاه القائم البعيد لكنها خرجت لضربة مرمى بغرابة شديدة.

وجاء التبديل الأخير لصالح الزمالك في الدقيقة 81 بعدما شارك حميد أحداد بدلًا من إبراهيم حسن، وبعد دقيقة واحدة أتى الدور على التبديل الأخير لصالح الأهلي بمشاركة أحمد فتحي بدلًا من محمد هاني الذي ظهر وهو يعاني من بعض الآلام.

وكاد ساسي يسجل هدفًا قاتلًا لصالح الزمالك في الدقيقة 89 بعدما ارتقى وسدد رأسية رائعة لكنها ذهبت إلى محمد الشناوي سهلة في يده.

واحتسب حكم المباراة 4 دقائق وقت بدل من ضائع، ولم يتغير الوضع كثيرًا بين محاولات الضغط من جانب الزمالك، واعتماد الأهلي على الهجمات المرتدة لكن أن يستغل أي منهما من أتيح له من فرص.

وشهدت الثواني الأخيرة من اللقاء طرد أحمد “زيزو” ببطاقة حمراء مباشرة بعدما دفع حكم المباراة في الصدر.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0