الأهلي بأي تشكيل يحصد نقاط المقاولون و يفقد ربيعة

الأهلي بأي تشكيل يحصد نقاط المقاولون و يفقد ربيعة

نجح الغندور المتعندر ابن شقيق المتغندر الأكبر في استفزاز لاعبي الأهلي و اثر عليهم بشكل كبير بكم هائل من الفاولات العكسية حتى تسبب في نرفزة رامي ربيعة

ماذا بعد خطاب الأهلي و ظلم الكاف و خيبة الجبلاية ؟
الأهلي يبدأ خطوات بناء الاستاد العالمي
رمضان صبحي: الزمالك قالي “لا تصلح للعب كرة القدم” .. ومكتشفه: قالوا رجله “معووجة”

نجح الغندور المتعندر ابن شقيق المتغندر الأكبر في استفزاز لاعبي الأهلي و اثر عليهم بشكل كبير بكم هائل من الفاولات العكسية حتى تسبب في نرفزة رامي ربيعة و طرده اثر فاول احتسب بالخطأ

الأهلي اثبت انه لا يقف على لاعب و الحمد لله

و احرز هدفه الثاني و هو منقوص

الأهلي لعب امام فريق كبير و مدرب كبير و رغم اختلاف التشكيل و النقص الشديد في الصفوف الا ان الفريق و الحمد لله اثبت انه كبير جدا في مباراة القمة الحقيقية

و فاز الأهلي على مضيفه المقاولون العرب بنتيجة 2-0 في المباراة التي أقيمت اليوم الأحد ضمن أحداث الجولة الـ14 من الدوري الممتاز على ستاد السلام.

ورفع الأهلي رصيده إلى 36 نقطة في المركز الأول بجدول ترتيب الدوري الممتاز، وفي المقابل توقف المقاولون العرب عند المركز الثاني بـ29 نقطة.

وأحرز هدفي المباراة حسين الشحات، ووليد سليمان في الدقيقتين 20، و81 على الترتيب، فيما تعرض رامي ربيعة للطرد في الدقيقة 74.

أحداث المباراة

لم يتمكن أي من الفريقين من السيطرة على أحداث المباراة في بدايتها، وسقط محمود أبو السعود في الدقيقة السادسة من عمر المباراة بعد كرة مشتركة مع أحمد الشيخ لاعب الأهلي، حيث تدخل الجهاز الطبي من أجل اسعافه الأمر الذي احتاج إلى دقيقتين، قبل استئناف اللعب.

وأتت أول محاولة من جانب الأهلي على مرمى المقاولون العرب في الدقيقة 19 من تسديدة من خارج منطقة الجزاء عن طريق عمرو السولية لكنها أتت في وسط الملعب وذهبت سهلة لمحمود أبو السعود.

وتقدم الأهلي في الدقيقة 20 عن طريق حسين الشحات بعد هجمة بدأت من الشيخ إلى السولية الذي لعب تمريرة سريعة للشحات ليسدد كرة أرضية رائعة سكنت الشباك من الزاوية البعيدة.

واعترض لاعبو المقاولون العرب على أحمد الغندور حكم المباراة عقب احتساب الهدف بداعي وجود خطأ ضد جونيور اجايى أثناء قطع الكرة من دفاع الفريق.

وحصل المقاولون العرب على ركلة ثابتة بالقرب من منطقة الجزاء، في الدقيقة 29 وتولى معروف يوسف تنفيذها بإرسالها تجاه القائم البعيد لكن محمد الشناوي كان في الموعد وتمكن من ابعاد الكرة بقبضة اليد.

وتبادل الأهلي والمقاولون العرب امتلاك الكرة بعد تسجيل هدف المباراة الأول، لكن ظلت اللمسة الأخيرة بعيدة عن الدقة إلا من خلال كرة صوبها محمد سالم لكن محمد الشناوي كان في الموعد وأمسك بها.

وخطف أفشة كرة بشكل رائع من دفاع المقاولون في الدقيقة 42 ليمنحها لجونيور أجايى الذي استلم ثم سدد بشكل رائع كرة أبدع محمود أبو السعود في التصدي لها بأطراف الأصابع وتحويلها إلى ضربة ركنية.

واحتسب حكم المباراة 3 دقائق وقت بدل من ضائع في الشوط الأول، وكان أبرز من جاء فيهم انذار سيف الدين الجزيري من جانب الحكم بسبب سقوطه في منطقة الجزاء.

واستلم محمد سالم كرة رائعة خلف خط الدفاع واستطاع أن ينطلق بها في الدقيقة 47 لكن في اللحظة الأخيرة لكن التسديدة التي قام بها ارتطمت في صدر محمد الشناوي وخرجت لضربة ركنية.

وفي لعب أخرى، كاد محمد الشناوي يتسبب في هدف بمرمى فريقه بالدقيقة 49 بعدما خرج بقبضة اليد من أجل ابعاد الكرة لكن شكري نجيب ارتقى وسددها أولًا لكن أتت بعيدًا عن المرمى.

وأهدر جونيور اجايى فرصة مضاعفة النتيجة في الدقيقة 57 بعدما حاول عمرو السولية كرة لكنها أتت ضعيفة وإلتقطها النيجيري وتجاوز الدفاع لكنه فقد السيطرة على جسده وسدد كرة ضعيفة أثناء السقوط.

وأجرى الأهلي التبديل الأول في المباراة بمشاركة وليد سليمان في الدقيقة 59 بدلًا من محمد مجدي “أفشة”.

ورد المقاولون بفرصتين في الدقيقة 62 الأولى كانت من ركلة ثابتة نفذها محمد سمير بتصويبة استطاع محمد الشناوي أن يمسك بها، وبعد ثوان قليلة سدد محمد مجلي من مسافة بعيدة لكن الشناوي كان في الموعد مجددًا.

وقام الأهلي بهجمة منظمة رائعة في الدقيقة 64 بعدما تبادل اللاعبون التمرير ثم وصلت الكرة إلى محمود متولي القدم من الخلف ليسدد كرة بوجه القدم الخارجي أتت بجوار القائم الأيسر لمحمود أبو السعود.

وشارك محمود عبدالمنعم “كهربا”، بدلا من حسين الشحات في الدقيقة 69 من عمر المباراة.

وتعرض رامي ربيعة للبطاقة الصفراء الثانية بسبب الاعتراض في الدقيقة 74، بعدما احتسب حكم المباراة أحمد الغندور فسدد لاعب الأهلي الكرة بعيدًا اعتراضًا على القرار.

ونفذ محمد سمير الخطأ الذي حصل عليه المقاولون في الجانب الأيسر فصوبها مباشرة تجاه المرمى، لكن محمد الشناوي حولها إلى ركنية.

وجاء التبديل الثالث للأهلي في الدقيقة 80 ليشارك أليو ديانج بدلًا من أحمد الشيخ، ليعود محمود متولي إلى قلب الدفاع لتعويض خروج ربيعة.

وضاعف وليد سليمان النتيجة في الدقيقة 81 بعدما استقبل عرضية من عمرو السولية برأسية رائعة في الشباك مباشرة مستغلًا التمركز غير الجيد من جانب محمود أبو السعود.

وكاد البديل محمد عصام يقلص النتيجة في الدقيقة 84 من رأسية رائعة سددها على الشناوي في أول لمسة له بالمباراة، لكن حارس الأهلي أمسكها ببراعة.

وانتهت المباراة بفوز الأهلي على وصيفه في جدول الترتيب، ليواصل حامل اللقب سلسلة الانتصارات المتتالية في بطولة الدوري.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0