يد الأهلى تخسر لقب “السوبر الأفريقى” بعد الهزيمة من النجم الساحلى

صورة ارشيفية خسر فريق كرة اليد بالنادى الأهلى لقب السوبر الأفريقى وبطاقة التاهل إلى كأس العالم للاندية، وذلك بعد الخسارة أمام النجم الساحلى بنتيج

«ناشئات يد الأهلي 2002» يفوز على الجزيرة
«شباب يد الأهلي» يفوز على الزمالك ويتأهل إلى نهائي كأس مصر
المنتخب المصرى لكرة اليد يتوج بذهبية ألعاب البحر المتوسط
صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

 

خسر فريق كرة اليد بالنادى الأهلى لقب السوبر الأفريقى وبطاقة التاهل إلى كأس العالم للاندية، وذلك بعد الخسارة أمام النجم الساحلى بنتيجة 28 / 25.

شهدت المباراة الندية من جانب كل الفريقين حتى أصبح الفارق 4 أهداف فى الدقيقة 21 بنتيجة 10/ 6 ليقلص على زين الفارق لـ 3 أهداف فى الدقيقة 24 ثم يحرز النادى الأهلى الهدف السادس ويستمر فى تقليل الفارق حتى يصبح هدف واحد فى الدقيقة 25، ولعب الفريق الاحمر بـ 5 لاعبين فى الـ29 دقيقة 26 بعد حصول مصطفى خليل على إيقاف دقيقتين، ليتقدم الفريق التونسى وتصبح النتيجة 11 / 9 فى الدقيقة 27 حتى يعمق النجم الفارق إلى 3 أهداف، ويحرز الهدف الـ12 فى الدقيقة ليضيع خليل رمية جزائية فى الدقسقة الأخيرة، وينتهى الشوط الأول 12 / 9 لصالح النجم الساحلى.

وفى بداية الشوط الثانى قام حكم المباراة بإيقاف المباراة حوالى أكثر من 10 دقائق، وذلك لمطالبة الجماهير بالهدوء، حين قام بإشعال الشماريخ فى صالة المباراة.

وافتتح فريق الأهلى التهديف فى الشوط الثانى عن طريق محمد إبراهيم ليرد الفريق التونسى بهدف، وتصبح النتيجة 13 / 11، ليعود الأحمر لتقليل الفارق لهدف، ثم يحرز النجم رمية جزائية لتصبح النتيجة 14 / 12 فى الدقيقة الرابعة ويستمر تقدم الفريق التونسى حتى الدقيقة حتى يصبح الفارق 4 أهداف فى الدقيقة 8 ليعاود الحكم إيقاف اللقاء بسبب عودة الجماهير إشعال الشماريخ مرة أخرى وتفشى رائحة الغاز فى الملعب، حيث قام مسئولو الاتحاد الأفريقى للعبة النزول إلى أرض الملعب ومناشدة الجماهير لاستكمال المباراة، ليعود الفريقان إلى الملعب ويستكمل اللقاء، وينجح النجم الساحلى فى تقليل الفارق.

ثم يرد الأهلى بهدف لتصبح النتيجة 19 / 16 فى الدقيقة 11، ثم يقلل الفريق المصرى الهدف إلى واحد بعد إحرازه هدفين فى الدقيقة الـ 13 ليحرز الفريق التونسى الهدف الـ 20 فى الدقيقة 14 ليعزز بهدف آخر فى الدقيقة 15، وفى الدقيقة 17 قام الحكم بطرد حمدى عيسى نجم الفريق التونسى بعد اعتراضه على الحكم ليقلل على زين الفارق للأهلى بإحرازه هدفا فى الدقيقة 18 لتصبح النتيجة 21 / 20 ليحرز الأهلى هدف التعادل فى الدقيقة 19، ثم يتقدم الفريق التونسى فى نفس الدقيقة، ليعزز النجم حتى تصل إلى 24 / 22 لصالح النجم الساحلى ليعمق الفارق بإحرازه هدفا ليصل إلى 3 أهداف، ليحرز مصطفى بشير الهدف الـ 23 لصالح الفريق الأحمر ويقلل الفارق لهدفين لتصبح النتيجة 26/ 24 لصالح النجم الساحلى فى الدقيقة 27، لتتوقف المباراة فى الدقيقة 29 بسبب اشتباكات بين لاعبى الفريقين ليفوز الفريق التونسى بالمباراة، فى لقاء عصيب بسبب الجماهير ليتوج باللقب، ويصعد إلى كأس العالم للأندية بفوزه بنتيجة 28/ 25.

 

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0