مواضيع هامة يتناولها اجتماع مجلس ادارة الأهلي غدا

مواضيع هامة يتناولها اجتماع مجلس ادارة الأهلي غدا

اجتماع شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي سوف يناقش تعديلات خريطة برامج القناة التي سيتم تطبيقها عقب انتهاء شهر رمضان. مجلس إدارة النادي الأهلي في اجتماع

موقف طاهر ابوزيد من الترشح لرئاسة النادي الأهلي
لقطات فيديو تتويج النادي الأهلي ببطولة الدوري العام ٢٠١٧ 
الأهلي يتطلع لإسقاط النجوم في رحلة الصعود للقمة

اجتماع شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي سوف يناقش تعديلات خريطة برامج القناة التي سيتم تطبيقها عقب انتهاء شهر رمضان.

مجلس إدارة النادي الأهلي في اجتماعه الطارئ سوف يتطرق لموقف النادي من عدم رد اتحاد الكرة حتى الآن على خطاب القلعة الحمراء الذي يطالب بتحكيم أجنبي من التصنيف الأول بسبب الظلم التحكيمي الذي يتعرض له.

و اجرى رئيس الأهلي  مشاورات موسعه خلال الساعات الماضية مع بعض القانونيين قبل عرض الأمر برمته على مجلس الإدارة في اجتماع الجمعة.

” علما بانه في وقت سابق من شهر فبراير عام 2019 كان هناك موقف من المنافسين بضرورة خوض الأهلي جميع مبارياته المؤجلة أولا، و هو ما تم بخوض الفريق مباريات مضغوطة وقتها ليحافظ على ترتيب جدول المسابقة، و أحد الأمور المطروحة علي اجتماع المجلس هو تطبيق نفس المبدأ الذي تم إقراره”.

و  ” الأهلي لم يلعب مباراة اسوان من الدور الأول و كذلك مواجهة مصر المقاصة في الدوري الثاني طبقاً للترتيب.. و مطلوب أن نواجه الزمالك قبلهم.. فهل هذا أمر طبيعي؟.. ربما يكون هناك طلباً بالالتزام بترتيب المباريات؟”

و من بين الطلبات التي يناقشها مجلس إدارة الأهلي، هي خوض المباريات المؤجلة قبل لعب مواجهة الزمالك تحقيقاً لمبدأ تكافؤ الفرص، كذلك يناقش المجلس فكرة تقديم شكوى للاتحاد الدولي لكرة القدم كون اللجنة التي تدير الإتحاد المصري معينة في الأساس من فيفا، و لكن هذا الأمر هو خيار متأخر شيئاً ما في اتجاهات القلعة الحمراء.

و “هناك مقترحات كثيرة لمواجهة تعنت اللجنة التي تدير اتحاد الكرة في ضغط المباريات الرهيب الذي أثر علي نتائج الفريق، وهناك ملف شامل للأخطاء التحكيمية التي تسببت في ضياع أكثر من 9 نقاط عن الفريق وبعض الأخطاء التي منحت المنافسين بعض المميزات”.

و اختتم: “هناك أفكار أخرى تتعلق بمشاركة لاعبي الفريق مع المنتخب الأوليمبي في أوليمبياد طوكيو يوليو المقبل، وانضمام لاعبي الأهلي للمنتخب الأول طبقاً للأجندة الدولية، و لكنها بعيدة عن المناقشة في الوقت الحالي”.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0