منتخب مصر يواجه زيمبابوى على بعد خطوتين من التأهل لنهائيات كاس العالم

  جمعة تعرض لهجوم بعد مباراة بتسوانااليوم..«مطب» زيمبابوى فى طريق المنتخب للمونديالبرادلى يستقر على خطة «مورينيو».. إصابة عبدالواحد تربك الحسابات

شباب مصر يدافعون عن أحلامهم المشروعة في مواجهة شرسة مع العراق
هشام محمد مفاجأة التشكيل الأساسى للمنتخب الأوليمبى أمام الجابون
بعد تأهل 3 منتخبات .. الجدول الكامل لمجموعات تصفيات أمم أفريقيا 2019

 

 
جمعة تعرض لهجوم بعد مباراة بتسوانا
جمعة تعرض لهجوم بعد مباراة بتسوانا

اليوم..«مطب» زيمبابوى فى طريق المنتخب للمونديال

برادلى يستقر على خطة «مورينيو».. إصابة عبدالواحد تربك الحسابات.. و«باجليز» يتمسك بالأمل ويعتمد على «الثلاثى المحترف»

 

يدخل المنتخب الوطنى فى الثالثة عصر اليوم بتوقيت القاهرة، على «الملعب الوطنى» بالعاصمة الزيمبابوية هرارى اختباراً حاسماً فى طريق تحقيق حلم التأهل لمونديال البرازيل 2014، عندما يقابله مضيفه منتخب زيمبابوى ضمن مباريات الجولة الرابعة للمجموعة السابعة للمرحلة الأولى للتصفيات الأفريقية المؤهلة للمونديال.

وقبل اللقاء أربكت إصابة عبدالواحد السيد حارس المنتخب بشرخ فى «الضلع» حسابات الجهاز الفنى وبات شريف إكرامى الأقرب للظهور فى لقاء اليوم، ومن قبل إصابة عبدالواحد سادت حالة من التفاؤل صفوف المنتخب الوطنى، على الرغم من الأداء والنتيجة المخيبة التى خرجت بها التجربة الأخيرة التى خاضها الفريق أمام بتسوانا بالقاهرة والتى انتهت بالتعادل الإيجابى بهدف لكل فريق.

و أبدى المدرب الأمريكى بوب برادلى المدير الفنى للفريق، ارتياحه للروح المعنوية العالية للفريق فى هرارى، التى خاض الفريق خلالها 3 تدريبات، آخرها أمس، على ملعب المباراة، وهو المران الذى حرص فيه برادلى على الابتعاد عن عيون الجواسيس لعدم الكشف عن خطة وتشكيل الفريق.

و بات فى حكم المؤكد أن يدخل برادلى المباراة بخطة «4 – 2 – 3 – 1» وهى الخطة المفضلة للمدرب الأمريكى، التى قام بدراستها خلال الأيام الماضية عن طريق مشاهدة مباريات لفريقى ريال مدريد وبايرن ميونيخ اللذين يلعبان بالخطة نفسها، كما أنها الطريقة التى اعتمد عليها برادلى فى مباراة الذهاب والتى انتهت بتفوق الفراعنة بهدفين مقابل هدف، بجانب أن النقص الذى يعانى منه المنتخب فى مركز المهاجم الصريح بعد إصابة «جدو» وهبوط مستوى جعفر أنهى أى جدل داخل صفوف الجهاز الفنى لتعديل طريقة اللعب.

وحتى اللحظات الأخيرة لم تتضح معالم التشكيلة الأساسية التى سيعتمد عليها برادلى فى مواجهة «المحاربين»، إلا أنه من المنتظر أن يدخل برادلى تعديلات كبيرة على التشكيلة التى خاضت مباراة بتسوانا، عقب دخول الثلاثى محمد صلاح ومحمد أبوتريكة ومحمد الننى، بعدما فضل الجهاز عدم مشاركتهم فى مواجهة بتسوانا الودية.

على الجانب الآخر، يدخل منتخب زيمبابوى مباراة الليلة وهى الأمل الأخير للفريق من أجل التمسك بأمل الوصول للمرحلة المقبلة فى التصفيات، حيث يحتل الفريق المركز الأخير برصيد نقطة واحدة فقط، ويحتاج للفوز فى المباريات الثلاث المتبقية مع تعثر باقى الفرق، وهو ما يبدو نظرياً فى حكم المستحيل، إلا أن تمسك المدرب الألمانى كلاوس باجليز، بحلم التأهل دفعه لرفع حالة الشحن المعنوى للاعبين خلال الأيام الأخيرة قبل المباراة، خصوصاً أن الفريق تعادل إيجابياً مع مالاوى ودياً يوم 25 مايو الماضى، فى آخر المباريات التى خاضها الفريق قبل مواجهة الفراعنة.

وضم باجليز 25 لاعباً للقاء وهم ك. واشنطن أروبى وماكسويل وارتويل ميوكاند فى حراسة المرمى، لينكولن زافسيا وفليكس شينديونجيوى وزاريك شبيتا وزيوركيوى وأوشين ميوشيور وميكولاس جايو وبارتسون جاويرى فى خط الدفاع، فيما ضم خط الوسط تافادزاوا مامبارى وديفون شافا وشايتيو وكاريريو وسيلاس سونجانى وأميدو وبيللارت وريوسيكى ودمفر ميكامبا وجيوتو فى خط الهجوم، فيما ضمت القائمة ثلاثة محترفين خارج زيمبابوى؛ كنولودجى ميوسونا «أوجسبورج الألمانى» ومالاجيلا «مارتيزبرج يونايتد الجنوب أفريقى» وروديريك ميتما «بلومفونتين سيلتيك الجنوب أفريقى»، إلا أنه أصيب بصدمة كبيرة عقب إصابة المهاجم سيمبا سيثولى مهاجم سوبر سبورت الجنوب أفريقى، التى أدت لخروجه من المعسكر وغيابه عن مباراتى فريقه أمام مصر وغينيا.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0