مدربي مباريات الأهلي و المختلط المتبقية في الدوري

مدربي مباريات الأهلي و المختلط المتبقية في الدوري

عنوان المباريات المتبقية في الدوري المصري هو لا يوجد تفويت ان شاء الله ما عدا مباراة اولاد الغم طبعا و لو ضرب الأهلي المانجة بعنف الأسبوع المقبل فريما

برادلى يضم اكرامى ومتعب وابوتريكة وجدو وعاشور وغالى لقائمة الفراعنة استعدادا لمعسكر دبى
بعد بيان الأهلي ضد محاولات مرتضى منصور .. بيان جديد من رابطة النقاد
طرد كابتن المختلط بسبب سب الدين

عنوان المباريات المتبقية في الدوري المصري هو لا يوجد تفويت ان شاء الله ما عدا مباراة اولاد الغم طبعا و لو ضرب الأهلي المانجة بعنف الأسبوع المقبل فريما منعهم من التقويت و استثار كرامتهم بعض الشيء

ليه ما قيش تفويت لان كل ندربي باقي الفرق سواء التي ستلعب مع الأهلي او المختلط من ابناء الأهلي و كلنا شاهدنا قتال فريق انبي بقيادة علي ماهر بالأمس امام الأهلي

انحصرت المنافسة على لقب النسخة الـ60 من الدوري المصري (2018-19) بين الأهلي والزمالك بعد فوز المارد الأحمر بنتيجة (2-0) على إنبي أمس الخميس، في اللقاء المؤجل بينهما من الأسبوع الـ30 للمسابقة.

وعزز الأهلي موقعه على صدارة الترتيب بعد رفع رصيده إلى 73 نقطة حصدها خلال 31 مباراة، ليوسع الفارق أمام أقرب ملاحقيه الزمالك الذي خاض 29 مباراة، وبيراميدز (32 مباراة) إلى سبع نقاط.

وفقد بيراميدز فرصته في المنافسة على لقب الدوري بشكل رسمي، إذ يتبقى له مباراتين فقط على نهاية المسابقة أمام النجوم وحرس الحدود، ليصبح أكبر عدد نقاط من الممكن أن يصل إليه هو 72 نقطة.

ويلعب الأهلي حامل لقب المسابقة المباريات المقبلة في الدوري أمام الإسماعيلي، المقاولون العرب، وأخيرًا الزمالك، ويحتاج المارد الأحمر إلى 7 نقاط من الثلاث مباريات لحسم التتويج بلقب الدوري المصري رسميًا.

وسيكون أمام الزمالك، الذي تأجلت له مباراتين بسبب مشاركته في نهائي الكونفدرالية، 5 مباريات مقبلة أمام كل من: الإسماعيلي، حرس الحدود، الإنتاج الحربي، الجونة، وأخيرًا الأهلي بعد كأس الأمم الإفريقية.

ونستعرض في التقرير التالي أبرز العوامل التي قد تحدد بطل الدوري:

– الإسماعيلي:

سيلعب الإسماعيلي صاحب المركز السابع في الدوري أمام القطبين، مع العلم أن الدراويش يمر بفترة سيئة على مستوى النتائج، حيث لم يعرف طعم الفوز في آخر سبع جولات، وتلقى أربع هزائم وحقق ثلاثة تعادلات.

وكان وصيف النسخة الماضية من المسابقة المحلية تعادل مع الأهلي بنتيجة (1-1) في أول مباراة بالدوري، وخسر أمام الزمالك بنتيجة (2-0) الشهر الماضي في اللقاء المؤجل من الدور الأول.

ويبتعد الإسماعيلي بأربع نقاط عن المراكز المهددة بالهبوط من الدوري الممتاز، إذ جمع الفريق الأصفر 38 نقطة من 30 مباراة، ويأتي بتروجيت الأقرب للهبوط في المركز الـ16 برصيد 34 نقطة من 32 لقاء.

– أبناء الأهلي:

قد يشكل أبناء النادي الأهلي عقبة أمام الزمالك الذي يسعى إلى حصد لقبه الـ13 في مبارياته المقبلة بالدوري، حين يواجه كلا من الإنتاج الحربي والجونة، ونفس الأمر بالنسبة للأحمر حين يلاقي المقاولون العرب.

ويقود الإنتاج الحربي المدرب المخضرم مختار مختار نجم الأهلي السابق، وكان الزمالك فاز على الفريق العسكري بنتيجة (2-1) في الدور الأول.

أما الجونة الذي يقوده المدرب حمادة صدقي نجم الأهلي السابق وعدد من لاعبي الأحمر المعارين، سقط بثلاثية نظيفة في الدور الأول أمام الزمالك في لقاء الدور الأول، وكان يقود الفريق الساحلي وقتها المدرب هشام زكريا.

وعلى الجانب الآخر، سيواجه الأهلي أحد نجومه السابقين عماد النحاس المدير الفني للمقاولون العرب، في مباراة قد تكون الأصعب حيث فاز ذئاب الجبل على الأحمر بنتيجة (1-0) في الدور الأول بشهر أغسطس.

– صراع الهبوط:

قد يلعب صراع الهبوط دورًا في تحديد بطل الدوري هذا الموسم خاصةً أمام الزمالك، حيث سيواجه كلا من الإنتاج الحربي والجونة وحرس الحدود، الذين يتطلعون إلى النجاة من مصير الداخلية والنجوم اللذين هبطا رسميًا.

وتراجعت نتائج الإنتاج الحربي مؤخرًا، حيث لم يحقق سوى فوز وحيد في آخر عشر مباريات، ليستقر في المركز الـ11 برصيد 36 نقطة من 31 لقاء، بفارق نقطتين فقط عن المركز الـ16 الذي يهبط بصاحبه للممتاز “ب”.

أما الجونة حقق انتصارين فقط في آخر عشر جولات، ليتراجع إلى المركز الـ13 برصيد 36 نقطة من 32 مباراة بالتساوي مع الإنتاج الحربي، ويسعى خلال مباراتيه المقبلتين لتحقيق نتائج إيجابية للابتعاد عن منطقة الخطر.

موقف حرس الحدود بقيادة طارق العشري أكثر سوءً رغم تحقيق انتصارين متتاليين، إذ يأتي في المركز الـ14 بـ35 نقطة من 31 مباراة، متساويا مع سموحة وبفارق نقطة وحيدة عن بتروجيت صاحب المركز الثالث من القاع.

– لقاء القمة:

إذا حافظ الأهلي والزمالك على نتائجهما الإيجابية دون انتظار تعثر أي منهما في الجولات المتبقية، ستضطر الجماهير المصرية إلى الانتظار حتى الجولة الـ34 الأخيرة من عمر المسابقة لتحديد بطل النسخة الحالية من مسابقة الدوري.

وكما هو متعارف، تقوم لجنة المسابقات بالاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة عامر حسين بتوجيه القرعة فيما يخص مباراتي الأهلي والزمالك، ليكون هذا الموسم هو الرابع على التوالي الذي يقام فيه مباراة القمة بالجولة الأخيرة للبطولة.

وفي حال عدم تعثر القطبين، سيبقى فارق النقطة بين الأهلي المتصدر والزمالك الوصيف، ليكفي الأحمر التعادل من أجل ضمان التتويج باللقب، بينما سيتحتم على الزمالك تحقيق الفوز لاعتلاء القمة بفارق نقطتين واستعادة اللقب.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0