الاولمبياد امل جديد لبعض لاعبي الأهلي

الاولمبياد امل جديد لبعض لاعبي الأهلي

في ظل غياب محمد الشناوي و اكرم توفيق و صلاح محسن و طاهر طاهر و باقي لاعبي الأهلي في المنتخب الاوليمبي فرصة اثبات الذات تلوح في الأفق امام العديد من لا

10 آلاف مشجع أهلاوي في مباراة الوداد المغربي
المختلط كعادته يرفض الحكام الأجانب في نهائي كأس مصر
احمد يا فتحي خد عبد الله و امشي

في ظل غياب محمد الشناوي و اكرم توفيق و صلاح محسن و طاهر طاهر و باقي لاعبي الأهلي في المنتخب الاوليمبي فرصة اثبات الذات تلوح في الأفق امام العديد من لاعبي الأهلي لتعويض ما فاتهم هذا الموسم و ذلك كالتالي

عودة علي لطفي:

عانى علي لطفي من حيث المشاركة منذ انتقاله للأهلي قادمًا من إنبي في ميركاتو 2018.

صاحب الـ31 عامًا، لم يعرف المشاركة مع الأهلي سوى في 17 مباراة بجميع المسابقات، إلا أن أبرز مباريات كان في الموسم الحالي وتحديدًا أمام الزمالك بعدما لعب أساسيًا في ظل إصابة الحارس الأساسي محمد الشناوي بفيروس كورونا.

لطفي في هذه المباراة تصدى لركلة جزاء ليقود فريقه للفوز على الغريم التقليدي بنتيجة (2-1) في مباراة مؤجلة من الأسبوع الرابع.

وأصبح علي لطفي قريبًا من المشاركة بصورة أساسية مع الأهلي في المباريات المقبلة في ظل غياب الشناوي، حيث ستكون هذه الفرصة لإعادة اكتشاف حارس إنبي السابق نفسه من جديد.

وكان علي لطفي قريبًا من المشاركة في مباراتي المقاولون العرب ومصر المقاصة الأخيرة إلا أن إصابته منعته من الدفع به بشكل أساسي ليقرر موسيماني الاعتماد على الشناوي.

– فرصة لهاني:

في مركز الظهير الأيمن تواجد محمد هاني بصورة أساسية في الموسم الحالي خاصة بعد رحيل أحمد فتحي لصفوف بيراميدز الأمر الذي جعل بيتسو موسيماني يلجأ في بعض الأحيان لخدمات أحمد رمضان “بيكهام” ليكون بديلاً لهاني.

هذا الوضع تغير في الفترة الأخيرة من خلال مشاركة أكرم توفيق بصورة أساسية في الفترة الأخيرة، حيث تم الدفع بتوفيق في مباريات مثل الترجي الرياضي التونسي سواء في الذهاب أو الإياب بجانب لقاء النهائي أمام كايزر تشيفز.

ويسعى محمد هاني إلى استعادة مركزه من جديد في ظل غياب أكرم توفيق لثلاث مباريات بتواجده مع المنتخب الأوليمبي ومن الممكن أن تكون أكثر من ذلك حال مواصلة المنتخب الأوليمبي مشواره في طوكيو.

ووفقًا لأرقام محمد هاني مع الأهلي في الموسم الحالي، فصاحب الـ25 عامًا شارك في 26 مباراة بجميع المسابقات سواء كانت محلية أو قارية، إلا أن استمرار مشاركته تأثر بسبب الإصابة قبل أن يعود من جديد للمشاركة كبديل في مباراة المقاصة الأخيرة للأهلي بالدوري.

– كهربا وأجايي:

على مستوى الأجنحة اعتمد بيتسو موسيماني في الفترة الأخيرة على كل من الثلاثي (حسين الشحات – طاهر محمد طاهر – صلاح محسن) في الفترة الأخيرة مع اللجوء إلى محمود عبد المنعم “كهربا” والنيجيري جونيور أجايي في بعض الأوقات.

الآن الفرصة متاحة للثنائي “كهربا” وأجايي في ظل غياب طاهر وصلاح محسن عن الأهلي في التوقيت الحالي.

“كهربا” في الفترة الأخير كان ما بين التواجد على مقاعد البدلاء أو الدفع به للحظات في المباريات الأخيرة، في المقابل أجايي بدأ الاعتماد عليه أساسيًا في مباراة مصر المقاصة الأخيرة قبل أن يتم تغييره.

وشارك “كهربا” في الموسم الحالي بواقع 26 مباراة بجميع المسابقات سجل من خلالها سبعة أهداف وصنع تمريرة واحدة حاسمة، في المقابل لم يلعب أجايي سوى 15 مباراة سجل خلالها هدفين وصنع مثلهم.

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0