اخبار الاهلى فى الصحف اليوم الخميس ٦ أبريل ٢٠١٧

اخبار الاهلى فى الصحف اليوم الخميس ٦ أبريل ٢٠١٧

الأهرام الأهلى يستضيف بتروجت فى مواجهة صعبة الليلة بالدورى.. والفوز شعار الفريقين تختتم اليوم مباريات الجولة الـ 23 لمسابقة الدورى بإقامة لقاء و

اخبار الاهلى فى الصحف اليوم الجمعة ٣١ مارس ٢٠١٧
الأهلي في الصحف الخميس: 1-6-2017
سيد عبد الحفيظ: سنجلس مع اللاعبين ويجب علي الجميع عدم تجاوز الخطوط الحمراء

الأهرام

الأهلى يستضيف بتروجت فى مواجهة صعبة الليلة بالدورى.. والفوز شعار الفريقين

تختتم اليوم مباريات الجولة الـ 23 لمسابقة الدورى بإقامة لقاء وحيد يستضيف فيه الأهلى فريق بتروجت على ملعب استاد السلام فى السابعة مساءً، ليسدل الستار على جولة طويلة انطلقت منذ الجمعة الماضى وتخللها بعض المباريات المؤجلة من الجولة 21.

مباراة الليلة يمكن أن يتم وصفها بالصعبة والثقيلة سواء على الأهلى صاحب الأرض ومتصدر المسابقة برصيد 55 نقطة، أو حتى الفريق الضيف الذى يحتل المركز السادس برصيد 33 نقطة، والمتابع لنتائج الفريقين يدرك أن بتروجت أحد الفرق الأربعة التى لم يستطع الأهلى الفوز عليها فى الدور الأول للمسابقة، وانتهى وقتها اللقاء بالتعادل السلبى وقت أن كان يقود طلعت يوسف الفريق البترولي، وحتى اليوم يملك قيادة فنية على مستوى عال بقيادة حسن شحاتة.

ومع اقتراب المسابقة من الوصول إلى منتصف الدور الثاني، يكون لكل مباراة حساباتها ولكل نقطة قيمتها الخاصة، لاسيما بالنسبة للأهلى الذى لا يملك سوى هدف وحيد على مدى تاريخه وهو الفوز والحصول على نقاط أى مباراة يلعب عليها، ومع مواصلة انتصارات منافسه الأول هذا الموسم مصر للمقاصة والضغط والاقتراب من قمة الأهلي، أصبح ضروريا أن يحافظ الأهلى على فارق النقاط ويواصل هو الآخر انتصاراته، بعد أن ابتعد الزمالك نسبياً عن حسابات المنافسة هذا الموسم لوجوده فى المركز الرابع برصيد 40 نقطة قبل خوض مباراته المؤجلة مساء أمس أمام الشرقية.

الأهلى لديه أسلوب مميز وواضح وربما يكون ثابتا على مدار الموسم الحالي، من خلال التعامل بأسلوب هجومى مع منافسيه، وعلى قدر كل منافس تتغير طرق اللعب المنشقة فى الأساس من طريقة 4/4/2، وبتروجت من الفرق التى لا تهوى الدفاع المغلق ويملك لاعبوه حرية التقدم وهجوم منافسيهم.

وفى بعض الأحيان تتغير هذه الطريقة فى مواجهة الفرق أصحاب السرعات والمساحات، وهو ما قد يغير من إستراتيجية الفريق فى لقاء الليلة ويكون الهجوم على فترات وليس «مباراة مفتوحة» بالمصطلح العامي، خاصة أن الأهلى أصبح لديه سرعات تستطيع استغلال أى مساحة.

وقد يكون كوليبالى أحد هذه المفاتيح بعد أن أعلن عن نفسه بقوة ومع عودة مؤمن زكريا يزداد إيقاع السرعة وأيضاً على معلول الظهير الأيسر، حتى الوسط الدفاعى عمرو السولية يملك نفس الميزة، وهى معطيات قد تجبر بتروجت على تكثيف الوجود الدفاعي، أو أن تكون مفاجأة حسن شحاتة للبدري، بعثرة أوراقه الهجومية من خلال الضغط المباشر على ظهيرى الجنب معلول وفتحى لمنع تقدمهم وخنق الأهلى هجومياً وانهاك لاعبيه للوصول إلى شباك إكرامى والحصول على نقاط مباراة تعتبر من أهم مباريات أى فريق يلتقى الأهلى ويواجه لاعبيه.

وبغض النظر عن تشكيل كل فريق والذى لن يكون فيه تغير كبير بالأهلى عن آخر مبارياته أمام الداخلية باستثناء احتمالية ظهور الإيفوارى كوليبالى أساسياً على حساب عمرو جمال وعودة معلول للجبهة اليسري، ونفس الأمر بالنسبة لبتروجت الذى يعود للظهور من جديد.

بعد فترة إيقاف المسابقة، وفرض شحاتة سرية على تدريبات الفريق وأخباره وحتى لا يدرك معسكر الأهلى حجم الغيابات عن منافسه، رغم أن هذه الثقافة انتهت من سنوات ولم يعد شيء يخفى على أحد.

الجمهورية

الأهلي يتسلح بالقوة الضاربة أمام بتروجت.. اليوم في الدوري

يستضيف فريق الأهلي “المتصدر” نظيره بتروجت. صاحب المركز السادس. في السابعة من مساء اليوم علي استاد السلام بختام الجولة الـ 23 للدوري الممتاز. بينما يحل انبي الثاني عشر ضيفا علي طنطا. الرابع عشر عصر اليوم في مباراة مؤجلة من الجولة .22

ويتصدر الأهلي ترتيب الدوري برصيد 55 نقطة بفارق 4 نقاط عن أقرب منافسيه مصر المقاصة “51 نقطة”. بينما يتواجد بتروجت في المركز السادس برصيد 33 نقطة.

ويخوض الأهلي مواجهته أمام بتروجت بصفوف مكتملة بعد عودة القوة الضاربة للفريق حيث عاد النيجيري جونيور أجاي للتدريبات وتخلص من الاصابة التي تعرض لها بتمزق في العضلة الخلفية. علاوة علي جاهزية المدافع محمد نجيب بعدما تخلص من آلام الكدمة التي تعرض لها في قدمه خلال لقاء منوف الودي “7ـ1”. وعودة عماد متعب وأحمد حمدي من الاصابة.

وتبدو صفوف الأهلي مكتملة دون اصابات عدا مروان محسن الذي يستعد للسفر الي ألمانيا لاستكمال البرنامج التأهيلي عقب اجرائه جراحة الرباط الصليبي لدي الطبيب ماير.

واختتم الأهلي استعداداته للقاء بخوض تدريبه الأساسي للقاء عصر أمس علي استاد مختار التتش بالجزيرة واطمأن البدري علي جاهزية لاعبيه وطالبهم بالفوز للابتعاد في الصدارة والاقتراب خطوة من حسم اللقب مبكرا.

وعقد حسام البدري. المدير الفني للأهلي. جلسة سريعة مع الايفواري سليماني كوليبالي مهاجم الفريق أشاد خلالها بالمستوي المميز الذي قدمه في لقاء الداخلية بالدوري ومباراة منوف الودية. ووجه البدري نصيحة للمهاجم الايفواري بالتمركز في منطقة الجزاء وعدم الخروج علي الأطراف لتزداد خطورته علي المرمي وطالبه بالتطور لأنه ينوي الاعتماد عليه أساسيا.

وقام البدري بتعنيف لاعبه محمد هاني بسبب سوء تمريره الكرات العرضية في التقسيمة. وطالبه بالتركيز لتطوير هذا الجانب في أدائه بينما أشاد المدير الفني بمستوي التونسي علي معلول الظهير الأيسر ليقترب الأخير من العودة للتشكيلة في لقاء بتروجت.

طنطا يتحدي انبي

ويطمح فريق طنطا في تحقيق مفاجأة والفوز علي انبي حيث طالب خالد عيد مدرب الفريق بضرورة الفوز من أجل الابتعاد عن شبح الهبوط والفرار من منطقة المهددين. في المقابل يسعي طارق العشري مدرب انبي للعودة بنتيجة ايجابية. وضم العشري الهندوراسي ماريو مارتينيز لقائمة الفريق التي شهدت غياب صلاح عاشور ومحمد حمدي زكي وعلي عيد.

الأخبار

البدري يعتمد علي كوليبالي الخطير.. والمعلم «خائف» من الانتفاضة الحمراء

الليلة.. الأهلي يخشي الانزلاق في «آبار» بتروجت

يلتقي في السابعة مساء اليوم باستاد السلام الأهلي مع بتروجت ضمن منافسات الأسبوع الثالث والعشرين لبطولة الدوري الممتاز لكرة القدم.

الأهلي يدخل المباراة بمعنويات مرتفعة بعد الفوز المهم والكبير علي الداخلية برباعية نظيفة في الجولة الماضية وتوسيع الفارق مع أقرب منافسيه بعد أن رفع رصيده لـ 55 نقطة من 21 مباراة فيما يدخل بتروجت المباراة ولديه 33 نقطة بعد الفوز في آخر مباراة له منذ 17 مارس الماضي علي طنطا بهدفين نظيفين.

وواصل الفريق تدريباته دون راحة وشهدت التدريبات اكتمال الصفوف لأول مرة منذ فترة طويلة.

ووضح خلال التدريبات أن البدري سيعتمد علي الإيفواري كوليبالي من بداية المباراة مع استمرار صبري رحيل في الجهة اليسري مع تأجيل الدفع بالنيجيري جونيور أجاي رغم جاهزيته البدنية وفضل الجهاز الفني منحه مزيداً من الراحة.

وحرص البدري أمس علي عقد محاضرة فنية مع اللاعبين قبل المران الختامي حذر خلالها من قوة بتروجت الساعي لتحسين موقفه بجدول المسابقة وامتلاكه جهازاً فنياً كبيراً بقيادة حسن شحاتة ومجموعة كبيرة من اللاعبين المميزين أصحاب الخبرة.. وطالب البدري اللاعبين بضرورة ترجمة السيطرة واستغلال الفرص التي تتاح لهم أمام المرمي لعدم تكرار سيناريو الدور الأول في المباراة التي انتهت بالتعادل السلبي وفقدان نقطتين في الأسبوع السادس من عمر المسابقة.

في المقابل.. يرغب بتروجت بقيادة حسن شحاتة في تحقيق نتيجة إيجابية من أجل التقدم في جدول المسابقة وتحسين ترتيب الفريق.. وخاض الفريق تدريباته اليومين الماضيين وسط حالة من التركيز سواء بين أعضاء الجهاز الفني أو اللاعبين.

وعقد شحاتة جلسة مع لاعبيه حذر خلالها من انتفاضة الأهلي بعد الفوز الكبير برباعية علي الداخلية مطالبا لاعبيه من البداية بإغلاق المساحات أمام لاعبي الأهلي ومراقبة خطوط اللعب المتمثلة في عبد الله السعيد وحمودي بالإضافة إلي فرض رقابة علي كوليبالي وعدم السماح لهم بالتحرك بحرية داخل منطقة الجزاء.

المصري اليوم

الأهلى يحشد قوته الضاربة لإخماد نيران بتروجت

يستدرج الفريق الكروى الأول للنادى الأهلى نظيره بتروجت، عند السابعة مساء اليوم، فى المباراة المقررة بينهما على أرض ملعب السلام، ضمن مباريات الجولة الثالثة والعشرين للدورى. ويدخل الأهلى اللقاء محتلاً صدارة المسابقة برصيد ٥٥ نقطة، فيما يدخل بتروجت اللقاء محتلاً المركز السادس برصيد ٣٣ نقطة. ويسعى المارد الأحمر لمواصلة سلسلة انتصاراته، التى اختتمها بالفوز الكبير على «الداخلية» فى الجولة السابقة.

ورصدت لجنة الكرة مكافأة خاصة للاعبين لتحفيزهم لتحقيق الفوز على الفريق البترولى، وفقاً للمقترح الذى تقدم به سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالفريق، والذى يقضى بصرف مكافأة إجادة للفريق عند تحقيق الفوز فى المباريات الخمس المقبلة، لضمان الابتعاد عن أقرب المنافسين.

واستقر حسام البدرى، المدير الفنى، على اللعب بتشكيل يضم كلا من: شريف إكرامى، وصبرى رحيل، وسعد سمير، وأحمد حجازى، وأحمد فتحى، وحسام عاشور، وعمرو السولية، وعبدالله السعيد، وميدو جابر، وأحمد حمودى، وكوليبالى.

من جانبه، شدد حسام البدرى على صعوبة المواجهة، لكونها تأتى أمام فريق بتروجت، صاحب الترتيب السادس فى جدول المسابقة، والذى يسعى بكل قوة للتقدم خطوات واسعة نحو المربع الذهبى للمسابقة، فضلاً عن الدوافع الكبيرة لدى لاعبيه عند مواجهتهم، بالإضافة إلى وجود حسن شحاتة على رأس الجهاز الفنى، والذى يجيد التعامل مع المباريات الصعبة.

على الجانب الآخر، ركز حسن شحاتة، المدير الفنى لبتروجت، على تصحيح أخطاء لاعبيه خلال مباراة طنطا الأخيرة، والتى فاز بها فريقه بهدفين نظيفين. ويحتل الفريق المركز السادس برصيد ٣٣ نقطة، وبفارق ٧ نقاط عن المركز الرابع.

يدخل الفريق البترولى المباراة مفتقداً جهود محمد رمضان، صانع الألعاب، بسبب إصابته بتمزق فى عضلة السمانة، فيما تعافى الإثيوبى، شيملس بيكلى، مهاجم الفريق، من العملية التى أجراها بإزالة عظمة زائدة بوجه القدم، وبات جاهزاً للمشاركة فى المباراة، كما لم يتضح موقف أسامة محمد، ظهير أيسر الفريق، حتى كتابة هذه السطور، حيث يخضع اللاعب لاختبارات بعد تعرضه للإصابة بشد فى عضلة السمانة خلال أحد التدريبات.

ويراهن الجهاز الفنى على قوة الثنائى الأفريقى، بيكلى وفيكتور أموى، فى هجوم الفريق، ووفقاً للمران الأخير للفريق، فإن الجهاز الفنى يعتمد على إغلاق المساحات فى وسط الملعب.

 

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0