اخبار الاهلى فى الصحف اليوم السبت ٢٩ أبريل ٢٠١٧

اخبار الاهلى فى الصحف اليوم السبت ٢٩ أبريل ٢٠١٧

الأهرام متعب يتحدى الاعتزال ويرفض اللعب لغير الأهلى ما بين الحين والآخر..تظهر أزمة عدم مشاركة عماد متعب مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادى ال

تأجيل مباراة الأهلي و المصري بسبب ميعاد استفتاء الدستور
أجيرى يراقب دونجا و فتحى لخلافة محمد محمود فى المنتخب
المسابقات تحدد موعد مباراة الأهلي و الاسماعيلي

الأهرام

متعب يتحدى الاعتزال ويرفض اللعب لغير الأهلى

ما بين الحين والآخر..تظهر أزمة عدم مشاركة عماد متعب مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأهلى على سطح الأحداث فى قلعة الجزيرة سواء من خلال متابعة التدريبات باستاد مختار التتش التى يبدو فيها اللاعب حزيناً بشدة لعدم وجوده فى التشكيلة الأساسية لفريقه.

وتحدث متعب مع صديق مقرب للغاية منه عن الأحوال التى يمر بها، وقال إنه لن يعتزل نهائياً كما يظن البعض، فطموحه بلا حدود ولا يزال يشعر بأنه قادر على العطاء للاهلى ، وأضاف المهاجم القناص فى تلك الجلسة:» لن ارحل عن الأهلى وباق هنا الا إذا اتخذ مسئولو النادى قراراً برحيلى وقتها سأفكر ماذا أفعل».

وأوضح لصديقه أن كل شخص يشعر بذاته ويعرف مدى قدرته على فعل الشيء وأنا مازلت أملك التحدى بالعودة والمشاركة اساسيا وصنع الفارق كما كنت، سأبقى بالأهلى ولن أرحل أو اعتزل وكل ما اريده واتمناه هو الحصول فقط على فرصة كاملة للمشاركة اساسياً وإظهار قدراتي.

فيما كشف أحد أعضاء الجهاز الفنى بالأهلى أن عماد متعب فى حساباتهم دون شك فهو مهاجم كبير وقناص ويملك حاسة التهديف من أنصاف الفرص وهو عمله نادرة حاليا، وقال إن الجهاز الفنى سيمنح اللاعب فرصة المشاركة أساسيا بعد حسم مسابقة الدورى رسميا وسيكون متواجدا فى عدد من المباريات حتى يتم الحكم عليه.

وأضاف عضو الجهاز الفنى أنه فى تلك الحالة سيكون متعب بمفرده هو صاحب القرار فى الابقاء عليه من عدمه لان هناك عدد مباريات سيشارك فيها أساسياً بهدف تجهيزه لمباريات كأس مصر ودورى الأبطال الأفريقى اذا ظهر بمستوى جيد.

على جانب آخر، يختتم الفريق تدريباته اليوم استعدادا لمواجهة الإنتاج الحربى المقرر لها غداً ضمن فعاليات مسابقة الدوري، وسيكون مران اليوم خفيفا بعض الشيء لتجنب الإرهاق قبل المواجهة الصعبة غداً.

ويختار الجهاز الفنى عقب مران اليوم قائمة من 21 لاعباً للدخول بهم فى معسكر مغلق ليلة المباراة لن يكون من بينهم أحمد حجازى الذى لا يزال يستكمل برنامجه التأهيلى وكذلك هناك اتجاه لاستمرار استبعاد مؤمن زكريا لاعب الوسط الذى لم يصل الى لياقته الفنية والبدنية حتى الآن بجانب وليد سليمان الذى لم يتضح موقفه حتى الآن بعد تعرضه للإصابة.

ويبدو أن حسام البدرى المدير الفنى سيعود لنفس تشكيل مواجهة اسوان بعد انتهاء ايقاف عمرو السولية لاعب الوسط وهو شريف إكرامى فى حراسة المرمى وأمامه أحمد فتحى ومحمد نجيب وسعد سمير وعلى معلول وحسام عاشور وعمرو السولية وعبدالله السعيد وجونيور أجايى وميدو جابر وكوليبالي، فيما أكد احمد أيوب المدرب العام ان الجهاز الفنى بقيادة حسام البدري، لديه أولويات مهمة يسعى لإنهائها بشكل جيد خلال المرحلة الحالية، وأن تركيزنا ينصب على مباريات الدورى الممتاز والاستعداد الجيد لمباراة الإنتاج الحربي؛ لمواصلة الزحف نحو الاحتفاظ بدرع الدورى للموسم الثانى على التوالي.

وقال إن الجهاز الفنى واللاعبين يتعاملون مع كل الضغوط الحالية بشكل مناسب، والمرحلة الحالية هدف الفريق فيها الفوز على الإنتاج الحربى وطلائع الجيش، والنصر للتعدين، وخوض هذه المباريات بنفس المستوى والدوافع التى بدأها الفريق.

وأضاف أن مباراة الإنتاج الحربى مثلها مثل كل المباريات صعبة ومهمة للفريق، مضيفا أن الجهاز الفنى يدرس الإنتاج الحربى جيدًا، من خلال مشاهدة مبارياته السابقة بالدوري، لوضع الخطة المناسبة؛ لتحقيق الفوز باللقاء وحصد الثلاث نقاط.

المصري اليوم

أزمة بين الأهلى و«كاف» بسبب الحضور الجماهيرى فى دورى الأبطال

ثار الاتحاد الأفريقى لكرة القدم «كاف» أزمة مع النادى الأهلى بعد رفضه فكرة طرح خمسة آلاف تذكرة لمباراة الفريق المقبلة أمام زاناكو الزامبى، فى افتتاح دورى المجموعات للبطولة الأفريقية، وفقاً لما حددته الجهات الأمنية. وأبلغ مسؤولو الكاف نظراءهم بالأهلى تمسكه بطبع ٢٠ ألف تذكرة على الأقل بداية من المباراة المقبلة، للحفاظ على الحقوق التسويقية والإعلانية لرعاة البطولة.

ويسعى مسؤولو الأهلى للتوصل لاتفاق مع مسؤولى وزارة الداخلية لتفادى إثارة أى أزمات مع الاتحاد الأفريقى خلال الفترة المقبلة.

اللواء شيرين شمس، المدير التنفيذى للنادى الأهلى، قال إن النادى متمسك بحقه فى خوض مبارياته الأفريقية وسط حضور ٣٠ ألف مشجع، خصوصا أن الأمن سبق أن وافق على إقامة مباريات الفريق على استاد السلام فى حضور ٥ آلاف متفرج، وطالما تم نقل مباريات الفريق إلى الإسكندرية فإن الأهلى يتمسك بحقه فى حضور العدد المناسب من الجماهير للشد من أزر الفريق، خاصة أن الأهلى يسعى للفوز باللقب الأفريقى هذا العام للعودة لتمثيل مصر فى كأس العالم للأندية.

وأعلن «شمس» أن تلك الإشكالية سيتم حسمها خلال الساعات القليلة المقبلة، متمنياً أن يكون الحضور غفيراً لمباريات الأهلى المقبلة.

وأشار «شمس» إلى أنه لا توجد صعوبة فى تأمين حضور ٣٠ ألف مشجع فى ملعب برج العرب، حيث سبق للملعب أن شهد مباريات فى الآونة الأخيرة فى ظل حضور جماهيرى كبير.

وأضاف «شمس» أن الأهلى وافق على اللعب فى استاد برج العرب بدلا من ملعب السلام بعد طلب الجهات الأمنية، تقديرا للظروف الحالية فى البلاد. فى ذات السياق، حدد حسام البدرى، المدير الفنى، ١٣ مايو المقبل موعداً لمواجهة زاناكو الزامبى، فى افتتاح مباريات دورى المجموعات للبطولة نفسها، وأبلغ الأهلى الاتحاد الأفريقى بهذا الموعد، بالإضافة إلى تغيير ملعب المباراة من السلام إلى استاد برج العرب بالإسكندرية ليتسنى للكاف إخطار مسؤولى الفريق الزامبى بالموعد المتفق عليه مسبقاً. من ناحية أخرى، يواصل الفريق تدريباته استعداداً لمواجهة الإنتاج الحربى المقررة غداً، ضمن مباريات الجولة السادسة والعشرين للدورى.

وسيعود للفريق خلال المواجهة عمرو السولية بعدما غاب عن مواجهة طنطا للإيقاف، فيما أثبتت الفحوصات التى أجراها أحمد حجازى احتياجه لاستمرار فترة علاجه ليعود للفريق بعد مواجهة طلائع الجيش، المقررة الخميس المقبل.

من جانبه، قال أحمد أيوب، المدرب العام، إن مباراة الإنتاج الحربى مثلها مثل كل المباريات صعبة ومهمة للفريق، مضيفا أن الجهاز الفنى يدرس الإنتاج الحربى جيدًا من خلال مشاهدة مبارياته السابقة بالدورى، لوضع الخطة المناسبة لتحقيق الفوز باللقاء وحصد النقاط الثلاث، موضحًا أن تركيز الجهاز الفنى ينصب على مباريات الدورى الممتاز والاستعداد الجيد لمباراة الإنتاج الحربى لمواصلة الزحف نحو الاحتفاظ بدرع الدورى للموسم الثانى على التوالى.

وأضاف «أيوب» أن الجهاز الفنى واللاعبين يتعاملون مع كل الضغوط الحالية بشكل مناسب، مؤكدًا أن المرحلة الحالية هدف الفريق فيها الفوز على الإنتاج الحربى وطلائع الجيش والنصر للتعدين، وخوض هذه المباريات بنفس المستوى والدوافع التى بدأها الفريق، للاقتراب من حسم الدرع والتتويج.

أثار الاتحاد الأفريقى لكرة القدم «كاف» أزمة مع النادى الأهلى بعد رفضه فكرة طرح خمسة آلاف تذكرة لمباراة الفريق المقبلة أمام زاناكو الزامبى، فى افتتاح دورى المجموعات للبطولة الأفريقية، وفقاً لما حددته الجهات الأمنية. وأبلغ مسؤولو الكاف نظراءهم بالأهلى تمسكه بطبع ٢٠ ألف تذكرة على الأقل بداية من المباراة المقبلة، للحفاظ على الحقوق التسويقية والإعلانية لرعاة البطولة.

ويسعى مسؤولو الأهلى للتوصل لاتفاق مع مسؤولى وزارة الداخلية لتفادى إثارة أى أزمات مع الاتحاد الأفريقى خلال الفترة المقبلة.

اللواء شيرين شمس، المدير التنفيذى للنادى الأهلى، قال إن النادى متمسك بحقه فى خوض مبارياته الأفريقية وسط حضور ٣٠ ألف مشجع، خصوصا أن الأمن سبق أن وافق على إقامة مباريات الفريق على استاد السلام فى حضور ٥ آلاف متفرج، وطالما تم نقل مباريات الفريق إلى الإسكندرية فإن الأهلى يتمسك بحقه فى حضور العدد المناسب من الجماهير للشد من أزر الفريق، خاصة أن الأهلى يسعى للفوز باللقب الأفريقى هذا العام للعودة لتمثيل مصر فى كأس العالم للأندية.

وأعلن «شمس» أن تلك الإشكالية سيتم حسمها خلال الساعات القليلة المقبلة، متمنياً أن يكون الحضور غفيراً لمباريات الأهلى المقبلة.

وأشار «شمس» إلى أنه لا توجد صعوبة فى تأمين حضور ٣٠ ألف مشجع فى ملعب برج العرب، حيث سبق للملعب أن شهد مباريات فى الآونة الأخيرة فى ظل حضور جماهيرى كبير.

وأضاف «شمس» أن الأهلى وافق على اللعب فى استاد برج العرب بدلا من ملعب السلام بعد طلب الجهات الأمنية، تقديرا للظروف الحالية فى البلاد. فى ذات السياق، حدد حسام البدرى، المدير الفنى، ١٣ مايو المقبل موعداً لمواجهة زاناكو الزامبى، فى افتتاح مباريات دورى المجموعات للبطولة نفسها، وأبلغ الأهلى الاتحاد الأفريقى بهذا الموعد، بالإضافة إلى تغيير ملعب المباراة من السلام إلى استاد برج العرب بالإسكندرية ليتسنى للكاف إخطار مسؤولى الفريق الزامبى بالموعد المتفق عليه مسبقاً. من ناحية أخرى، يواصل الفريق تدريباته استعداداً لمواجهة الإنتاج الحربى المقررة غداً، ضمن مباريات الجولة السادسة والعشرين للدورى.

وسيعود للفريق خلال المواجهة عمرو السولية بعدما غاب عن مواجهة طنطا للإيقاف، فيما أثبتت الفحوصات التى أجراها أحمد حجازى احتياجه لاستمرار فترة علاجه ليعود للفريق بعد مواجهة طلائع الجيش، المقررة الخميس المقبل.

من جانبه، قال أحمد أيوب، المدرب العام، إن مباراة الإنتاج الحربى مثلها مثل كل المباريات صعبة ومهمة للفريق، مضيفا أن الجهاز الفنى يدرس الإنتاج الحربى جيدًا من خلال مشاهدة مبارياته السابقة بالدورى، لوضع الخطة المناسبة لتحقيق الفوز باللقاء وحصد النقاط الثلاث، موضحًا أن تركيز الجهاز الفنى ينصب على مباريات الدورى الممتاز والاستعداد الجيد لمباراة الإنتاج الحربى لمواصلة الزحف نحو الاحتفاظ بدرع الدورى للموسم الثانى على التوالى.

وأضاف «أيوب» أن الجهاز الفنى واللاعبين يتعاملون مع كل الضغوط الحالية بشكل مناسب، مؤكدًا أن المرحلة الحالية هدف الفريق فيها الفوز على الإنتاج الحربى وطلائع الجيش والنصر للتعدين، وخوض هذه المباريات بنفس المستوى والدوافع التى بدأها الفريق، للاقتراب من حسم الدرع والتتويج.

 

COMMENTS

WORDPRESS: 0
DISQUS: 0